علاج ميلجا أقراص تركيبه ودواعي استعماله وآثاره الجانبية

أقراص ميلجا إيفا

489

علاج ميلجا أقراص ، يُستخدم كمسكن للألم وبشكل خاص ألم الأعصاب؛ وهذا لأنه يقوي الأعصاب بشكل جيد كما يساعد على تنشيط وتحسين الدورة الدموية في الجسم وبالأخص في الأطراف.

وسنقدم لكم من خلال موقع “عميد الطب” دواعي استعمال علاج ميلجا أقراص، وتركيبه، وموانع استعماله وآثاره الجانبية، والجرعة وطريقة الاستعمال وأيضاً تأثيره على الحمل والرضاعة.

تركيب أقراص ميلجا إيفا 

يتميز علاج ميلجا أقراص بأنه يقوم بتنشيط الجسم بشكل عام كما يؤثر على الجهاز العصبي بشكل إيجابي ويرجع ذلك للمواد الفعالة التي يحتوي عليها مثل بنفوتيامين.
وهو واحد من مشتقات الثيامين (فيتامين ب 1) الذي يتسم بخاصية سهولة الامتصاص في الجسم الأمر الذي يجعله فعال في تقوية أعصاب الأطراف.

كما يحتوي على مادة البيريوكسين (فيتامين ب6) والذي بدوره يقوم بتنشيط تكون كرات الدم الحمراء، والتي تعد ذات أهمية كبيرة بالنسبة للجهاز العصبي حتى يؤدي وظائفه بشكل جيد.

كما يحتوي عقار ميلجا أقراص على مادة سيانوكوبالامين (فيتامين ب١٢) الهام جداً للجهاز العصبي للقيام بكافة وظائفه الحيوية أيضاً.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: دواء تلفاست 120 مجم دواعي الاستعمال وتركيبه وآثاره الجانبية

دواعي استعمال علاج ميلجا أقراص

علاج ميلجا أقراص

ويتم تناول ميلجا لعلاج بعض الأعراض التي تصيب المريض، فمن دواعي استعمال علاج ميلجا أقراص ما يلي:

  • يعمل علاج ميلجا عند استعماله على علاج حالات التهاب الأعصاب الذي ينتج عن مرض البول السكري كمرض التهاب العصب البصري.
  • يمكن استخدامه كمكمل غذائي عند وجود نقص في فيتامين ب 1، ب 6، ب 12 كعلاج ووقاية.
  • كما يُعد ميلجا أقراص مسكن فعال للآلام التي تحدث بسبب التهاب الأعصاب كألم الرقبة والظهر والهربس أيضاً.
  • إلى جانب أنه منشط عام ومقوي للتركيز والذاكرة.
  • يُستخدم علاج ميلجا أقراص كعلاج ثانوي أو جانبي وليس أساسي في علاج الأمراض التي تتعلق بالأعصاب.
  • هو علاج أيضاً لألم العصب الثالث.
  • كما يمكن استخدامه عند حدوث خلل ما في العصب السابع أو أي خلل في أي عصب من أعصاب الوجه.

موانع استعمال علاج ميلجا أقراص

ويوجد بعض الحالات التي يتم منعها من تناول ذلك العقار، وتتمثل تلك الحالات فيما يلي:

  • يُمنع استخدام ميلجا أقراص عند حدوث أحد أعراض التحسس منه، مثل الحكة والتورُّم والطفح الجلدي.
    ويمكن أن تظهر هذه الأعراض بعد تناول الجرعة الثالثة منه، وفي هذه الحالة يجب التوقف عن تناول الدواء منعاً لحدوث أي مضاعفات.
  • كما يُمنع استخدامه للأشخاص الذين لديهم حساسية مفرطة اتجاه أحد مكونات الدواء.
  • لا يجب استخدام علاج ميلجا للأطفال؛ لأنه يقتصر على الأشخاص البالغين فقط.
  • توجد أدوية أخرى تتعارض فعاليتها مع ميلجا ويمكن أن تتفاعل مع بعضها بشكل كبير.
    لذا يجب إعلام الطبيب بالأدوية التي يتناولها المريض خاصةً دواء الثيوفيللين، والبينيسيلامين، والأيزونايازيد، والسيكلوسيرين، وكذلك كافة أنواع مضادات المونوأمين أوكسيداز.

الجرعة وطريقة الاستعمال لعلاج ميلجا أقراص

علاج ميلجا أقراص

  • يؤخذ ميلجا أقراص ثلاث مرات في اليوم بمعدل قرص واحد في كل مرة.
  • يجب أن يتم بلع أقراص ميلجا سليمة دون مضغ مع كوب من الماء، كما يؤخذ بعد تناول الوجبات.

الآثار الجانبية لدواء ميلجا أقراص

أما عن الآثار الجانبية التي يمكن أن يسبهها دواء ميلجا ما يلي:

  • يمكن أن يسبب الدواء غلق بوابات الكالسيوم التي تكون موجودة في الجهاز العصبي المركزي، وبالتالي يمكن أن لا تصل الإشارات العصيبة التي تسبب الألم ويذهب الوجع بالتدريج.
    ولكنه لا يحل المشكلة من أصلها بل يخفف فقط من الشعور بالألم.
  • يمكن أن يسبب بعض المضاعفات الخطيرة مما قد يكون له تأثير عميق على الجسم، وبالتالي تظهر تغييرات ملحوظة على جسم المريض.
    كالشعور بالكسل والحاجة للنوم والراحة وإحساس دائم بالهبوط، والشعور بالدوار، وتورم وتضخم أجزاء من الجسم مثل الساقين واليدين.
    والعطش باستمرار، وأيضاً الشعور بالزغللة وتشويش في الرؤية البصرية، وقلة القدرة على التفاعل والإدراك العقلي.
    والسبب وراء تلك الآثار هو أن المواد التي يتكون منها الدواء يمكن أن تتعامل مع المخ مباشرةً.

» نرشح لك أيضاً قراءة: دواء بروزاك لعلاج الاكتئاب دواعي استعماله وآثاره الجانبية

تأثير علاج ميلجا أقراص على الحمل والرضاعة

لا توجد أضرار أو خطورة من استعمال ميلجا أقراص خلال الحمل والرضاعة، بشرط الالتزام بالجرعة المحددة حيث إن الإفراط فيه يمكن أن يقلل إدرار الحليب.

وفي ختام موضوعنا عن علاج ميلجا أقراص فلا يُنصح بتناول هذا العقار إلا تحت إشراف طبي، بعد الفحص الطبي اللازم لكل حالة مرضية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: