أعراض مرض المرارة وعلاجها وأبرز أسبابها

55

أعراض مرض المرارة وعلاجها ، مرض المرارة هو من أكثر الأمراض التي تواجه الكثيرين وهي تعد من المشاكل الصحية الناتجة عن تكوِّن الحصوات داخل المرارة، وذلك ناتج عن تشبع السائل المراري ببعض من الأملاح الزائدة حيث إن ذلك يعمل على تجمع الكوليسترول، بالإضافة إلى تكوّن الحصوات داخل المرارة وتصل  إلى حجم حبات الرمل وفي بعض الأوقات لا تسبب الحصوات المكونة في المرارة أي مشاكل أو أضرار.

وقد يوجد حالة واحدة من الممكن أن تؤدي إلى أضرار وهي عندما تقوم هذه الحصوات بسد قناة المرارة وفي ذلك الوقت يكون ترسيبها على هيئة مادة طينية ويمكن تسميتها بالطين الصفراوي، وكذلك يمكن علاج هذه المادة من خلال استخدام بعض من الأدوية التي يقوم بوصفها الطبيب المختص؛ وذلك لأنها من الممكن أن تؤدي إلى أعراض تضر بصحة الإنسان، وفي هذا المقال سنقدم لكم أعراض مرض المرارة وعلاجها من خلال موقع “عميد الطب”.

أسباب مرض المرارة

أعراض مرض المرارة وعلاجها

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تكوّن حصوات المرارة، ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

  1. حدوث خمول للمرارة بالإضافة إلى ارتفاع تركيز المواد الملحية داخل السائل المراري والمؤدي إلى حدوث تزايد في نسبة الكوليسترول.
  2. يعد مرض السكر وكذلك زيادة الوزن عن المعدل الطبيعي من الأسباب المؤدية إلى تكوّن حصوات المرارة.
  3. تؤدي زيادة الدهون داخل الجسم إلى تكوّن حصوات المرارة.
  4. يؤدي الحمل لعدة مرات عند النساء إلى تكوّن حصوات المرارة، بالإضافة إلى ذلك تناول حبوب منع الحمل لفترات طويلة لذلك تعتبر النساء من أكثر الأشخاص المعرضة إلى الإصابة بحصوات المرارة.

» اقرأ أيضاً لمزيد من المعرفة: أعراض القولون وعلاجه بالأعشاب وأسبابه

أعراض مرض المرارة وعلاجها

أعراض مرض المرارة وعلاجها

وسنوضح لكم الآن أبرز الأعراض التي قد تسبب الإصابة بمرض المرارة مع ذِكر طرق علاجها، وذلك على النحو التالي:

أولاً: أعراض مرض المرارة

  • الإصابة ببياض العيون وذلك بسبب وجود التهابات في كيس المرارة.
  • الشعور بآلام قوية في البطن تجاه المنطقة اليمنى.
  • الشعور بالرغبة في التقيؤ والغثيان بالإضافة إلى فقدان في الشهية.
  • حدوث اصفراراً في لون الوجه والإصابة بالحمى والقشعريرة في الجسم.
  • الشعور بحرقان في المعدة وكذلك حدوث عسر الهضم.

ثانياً: علاج مرض المرارة

  1. من أكثر  أمراض المرارة انتشاراً هي  حصوات المرارة والالتهاب الناتج عنها، ويوجد الكثير من الطرق لعلاجها حيث إن طريقة العلاج تعتمد على مجموعة أسباب وعوامل يجب مراعاتها، مثل عمر المريض والحالة الصحية له وكذلك تكرار  حدوث الآلام وقوتها وأيضاً إذا كان يصاحبها أي أعراض أخرى، بالإضافة إلى ذلك حدوث مضاعفات ناجمة عنها وفي هذه الحالة يعتمد الأطباء في أغلب الأوقات على عمل إزالة للمرارة وذلك بطريقتين وهما القيام بإجراء عملية جراحية أو عن طريق استخدام المنظار، حيث إنه قد انتشر استخدامه بشكل كثير في هذا الوقت وذلك بسبب قلة المضاعفات التي تنتج عنه وكذلك بسبب اعتمادها على عمل ثقوب وفتحات صغيرة في منطقة البطن، بالإضافة إلى أن هذه العملية ثبت نجاحها أيضاً في علاج الأورام الخبيثة والحميدة داخل المرارة.
  2. وفي حال تكوّن الحصوات داخل القناة الصفراوية المشتركة يتجه الأطباء إلى إجراء ما يُسمى ب ERCP وهو  عبارة عن عملية تنظيف تعمل على إدخال أنبوب من خلال الفم حتى وصوله إلى المكان الذي تلتقي فيه القناة الصفراوية بالاثني عشر، وكذلك لها دور في عمل تشخيص لأسباب المرض وأماكن تواجد الحصوات وتكوينها، ويوجد العديد من الحالات التي تم شفائها من الأعراض الناتجة عن تكوّن الحصوات على الرغم من أنها لا تقوم بإزالتها بشكل كامل.
  3. بالإضافة إلى ذلك يوجد الكثير من الأدوية التي تعمل على إذابة الحصوات الموجودة في المرارة مثل:
    – دواء أورسوديوكسيكوليك أسيد: الذي يعمل على إذابة الحصوات الصغيرة في الحجم وقد يصل نجاح ذلك إلى نسبة 40% من الحالات.
    – دواء مثيل تيرتبيوتيل إيثير: الذي يستخدم عن طريق الحقن بطريقة مباشرة في المرارة.
    – وكذلك من الممكن أن يلجأ البعض من الأطباء إلى القيام بإجراء عملية لتفتيت الحصوات عن طريق استخدام الموجات الصوتية إلا أنه قد قل استخدام هذه الطريقة في الآونة الأخيرة.

» نرشح لك أيضاً قراءة: كيفية التخلص من مرض الثلاسيميا بمساعدة العلاج الجيني

وفي ختام موضوعنا عن أعراض مرض المرارة وعلاجها فيجب عند ملاحظة أي من الأعراض السابق ذكرها التوجه مباشرةً لطبيب متخصص والخضوع للفحص الطبي الشامل.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: