أسباب الدوخة المفاجئة وعلاجها

98

أسباب الدوخة المفاجئة وعلاجها ، يحدث أحياناً أن يصاب الكثيرين بالدوار والدوخة بشكل مفاجئ وتزايدت هذه الشكوى في الآونة الأخيرة، وهي أن يشعر الشخص بالدوار إلى أن يسقط فاقداً لتوازنه، وينبغي علينا أن نعرف أن الدوخة في حد ذاتها ليست مرض يمكن الإصابة به ولكنها عَرَض لمرض يستلزم فحصه وعلاجه، وفي هذا المقال سنوضح لكم بالتفصيل أسباب الدوخة المفاجئة وعلاجها من خلال موقع عميد الطب.

أسباب الدوخة المفاجئة وعلاجها

أسباب الدوخة المفاجئة وعلاجها

يوجد أسباب كثيرة تؤدي للشعور بالدوار المفاجئ وذلك ما سنعرضه لكم في الفقرات الآتية مع ذكر كيفية علاج ذلك العَرَض المفاجئ:

» نوصي أيضاً بقراءة: التهاب الجيوب الأنفية المزمن وعلاجه بالأعشاب

أولاً: أسباب الدوخة المفاجئة

قد يعود حدوث الدوخة لوجود خلل في الأنظمة المسئولة عن توازن الجسم، والمسئول الأول عن هذه المنظومة هي الدماغ التي تقوم بإرسال واستقبال المعلومات اللازمة لحدوث توازن الجسم، وأيضاً الأمراض الشائعة مثل التهاب الأذن وأمراض القلب والشرايين ومنها:

1- حدوث مشكلات بالأذن الداخلية

يحدث أحياناً مشكلات تصيب الأذن مثل حدوث التهاب بالأذن الداخلية، والذي يؤثر على حاسة السمع، والتوازن، وأيضاً الإصابة بعدوى الأذن الوسطى، وكذلك مرض مينير، ومرض دوار الوضعة الانتيابي الحميد.

2- صداع الشقيقة

تأتي الدوخة في بعض الأوقات نتيجة الإصابة بصداع الشقيقة، وأحياناً يأتي قبل الإصابة بالمرض أو بعده.

3- القلق والتوتر

الشخص المصاب بالقلق والتوتر يقوم بالتنفس بشكل سريع، مما يجعله يشعر بالدوخة.

4- انخفاض نسبة السكر في الدم

يعاني مرضى السكر من الدوار عند انخفاض مستوى السكر لديهم في الدم.

5- الجفاف

يحدث الجفاف نتيجة عدم شرب كميات كافية من المياه والسوائل، أو فقدها بكميات كبيرة نتيجة التقيؤ والإسهال، فيؤدي ذلك للشعور بالدوار.

6- هبوط الضغط الانتصابي

يحدث أحياناً هبوط حاد في الضغط عند قيام الشخص من مكانه بشكل مفاجئ، ويؤدي ذلك لشعور الشخص بالدوار، ويحدث ذلك عادة لكبار السن، ويزول الشعور بذلك بعد الاستلقاء مباشرة أو بعد مرور فترة قصيرة.

7- أسباب أخرى

هناك أمراض خطيرة تصيب الجسم، وتؤثر فيه، وتؤدي للشعور بالدوار، وأيضاً استخدام المخدرات، وتناول كمية كبيرة من الكحوليات، وأدوية مضادة للاكتئاب، وأدوية القلب.

ثانياً: علاجات منزلية للدوخة المفاجئة

هناك بعض الأغذية والمشروبات التي يمكنها معالجة الشعور المفاجئ بالدوخة والتخفيف من حدتها ومنها:

1- الماء

الحرص على شرب كميات كافية من المياه يقي من الشعور بالدوخة، لأن الجفاف من الأسباب الرئيسية للشعور بالدوخة.

2- فيتامين C

يساعد فيتامين سي على التخفيف من الدوخة التي تحدث نتيجة الإصابة بمرض مينير، ويتواجد فيتامين سي في الخضروات والفاكهة مثل الليمون والبرتقال، والطماطم، والبطاطا.

3- فيتامين E

تساعد الأطعمة الغنية بفيتامين E على التخفيف من الشعور بالدوخة، ومن الأطعمة الغنية به المكسرات والكيوي والسبانخ.

4- الحديد

ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالحديد، وبصفة خاصة لمرضى فقر الدم، ومن الأطعمة الغنية بعنصر الحديد اللحوم الحمراء، والبقوليات والخضروات الورقية.

5- الزنجبيل

يخفف الزنجبيل من أعراض الدوار الذي يمكن أن يصيب الإنسان بشكل مفاجئ، ويمكن أن يؤخذ مطحوناً مع الطعام، أو مغلياً مع الشاي.

نصائح يجب اتباعها عند الشعور بالدوخة

  • الاستلقاء مباشرة حتى يذهب الشعور بالدوخة.
  • ممارسة التمارين التي من شأنها تحفظ الاتزان مثل اليوجا.
  • الابتعاد عن الحركة المفاجئة، ومحاولة الوقوف بتمهل وبطئ.
  • الحرص على شرب كميات كافية من المياه.
  • الحرص على اتباع نظام غذائي صحي، وغني بالعناصر الغذائية اللازمة.
  • في حالة تناول أي نوع من الأدوية يجب الاطلاع على آثارها الجانبية لمعرفة إذا كانت تسبب الدوار أم لا.
  • الابتعاد عن الكحوليات بأنواعها، والكافيين، وأيضاً الدخان، لأن هذه المواد تزيد من فرص الإصابة بالدوخة.
  • أحياناً تتسبب أشعة الشمس أو الحرارة الزائدة في الشعور بالدوخة، لذلك ينصح بالجلوس وقتها في الظل أو مكان بارد.
  • ينصح بضرورة الاعتماد على عصا أو دعامة عند تكرار الشعور بالدوخة.

» نرشح لكم قراءة: مرض السكري من النوع الثاني وعلاجه

وفي ختام موضوعنا عن أسباب الدوخة المفاجئة وعلاجها فيجب اتباع طرق الوقاية التي سبق ذكرها في المقال منعاً للإصابة بذلك الدوار المفاجئ مرة أخرى.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: